لا اله الا الله الملك الحق المبين*محمد رسول الله الصادق الوعد الأمين

منتدى وتجمع تلمنـ(ذوالفقــــار)ـــــــس الإسلامي *اسلامي*اجتماعي*تفاعلي*علمي*
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بسم الله الرحمن الرحيم *** الحمد لله رب العالمين *** والصلاة والسلام على سيدنا ومولانا محمد الصادق الوعد الأمين وعلى آله الطيبين الطاهرين وأصحابه الغر الميامين*** ورضي الله تعالى عن جميع التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين *** وبعد:أهلا وسهلا بكم في تجمع ومنتدى تلمنـ(ذوالفقار)ــــــس الإسلامي*** منتدى اسلامي -اجتماعي - علمي***نرحب بجميع الأخوة الزائرين من بلدة تلمنس خاصة والأخوة من خارج البلدة عامة فأهلا وسهلا بكم في منتداكم ونتمنى لكم قضاء أوقات مفيدة معنا
أخي الزائر قبل شروعك بإضافة أي موضوع وقبل كتابتك أية كلمة تذكر قول الله تبارك وتعالى:"ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد" واعلم أن الكلمة مسؤوليةوهذا المنتدى للحصول على المعرفة والمواد العلمية المفيدة واعلم أخي الزائر أن كل موضوع أو مساهمة تخالف شروط وقوانين المنتدى سيكون مصيره الحذف وسلة المهملات *** يمنع نشر مواضيع تثير الفتن والنعرات الطائفية والدينية والمذهبية *** يمنع نشر مواضيع وصور تدعو للرذيلة والإنحلال الأخلاقي *** كما ننوه إلى أن المواضيع الموجودة والمساهمات في المنتدى ليس بالضرورة أن تعبر عن رأي إدارة المنتدى وإنما تعبر عن رأي صاحب الموضوع وكاتبه *** والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته***

شاطر | 
 

 أدب الحوار في التصوف الاسلامي العظيم..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المعتز بالله



عدد المساهمات : 171
تاريخ التسجيل : 14/01/2011

مُساهمةموضوع: أدب الحوار في التصوف الاسلامي العظيم..   السبت يناير 15, 2011 1:02 pm

أدب الحوار في التصوف الاسلامي العظيم..
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين.والصلاة والسلام على اكمل الخلق وسيد بني أدم سيدنا محمد حبيب رب العالمين..وعلى أزواجه و ذريته وصحبه ومن تبعهم باحسان الى يوم الدين..
لهع در القائل:
من ذا الذي ما ساء قط ومن له الحسنى فقط
محمد الهادي الذي عليه جبريل هبط.
وبعد..
ما جعل الله تعالى لرجلين من قلبين في جوفه.وما جعل الله تعالى لرجلين عقلا واحدا..فلكل رجل عقله الذي يميزه عن الاخر..ولقد ميز الله تعالى الانسان عن باقي مخلوقاته بالعقل ..وتواترت الايات الكريمة التي تحث الانسان على استعمال عقله للتفكر في ملكوت السموات والارض لتصل الى الحقيقة .(.ربنا ما خلقت هذا باطلا سبحانك فقنا عذاب النار.ربنا انك من تدخل النار فقط اخزيته وما للظالمين من انصار.).
ودعا القرءان الكريم الى تدبر ايات الله البينات المحكمات التي هن ام الكتاب..لان فيها كل ما يحتاجه المسلم من الدين بالضرورة.فيها اصول العقيدة .وفرائض الدين .والحلال والحرام.. وقصص السابقين ..واشارات واضحة الى كافة مجالات العلوم الدنيوية.. وحقائق باهرة عن عالم الاخرة .. والبعث والنشور..والجنة ونعيمها والنار وجحيمها.
.وعاب القرءان الكريم على الذين لا يتفكرون بالقرءان الكريم ولا يتدبرون أياته البينات..
ودعاهم لفك اقفال القلوب وعدم الحجرعلى العقول..بل دعا للتدبر والتفكر مرات عديدة.وامر رسوله الاعظم صلى الله عليه وسلم باسشارة الصحابة وجعل الامر شورى بينهم..في الامور الدنيوية وفي المسائل الحياتية وفي تنظيم امور الحروب وطرق القتال..بنفس الوقت الذي امر المؤمنين ان يحكموا رسول الله فيما شجر بينهم .وان يكون مرادهم تبعا لمراد رسول الله صلى الله عليه وسلم وجعل التسليم له فيما يحكم بينهم شرط لصحة الايمان..وصرح القرءان الكريم باتباع ما جاءبه الرسول وترك ما نهى عنه.صلى الله عليه وسلم
ولقد كانت الشورى هي ديدن المسلمين من يوم السقيفة التي تم فيها اختيار الخليفة الاول ابو بكر الصديق رضي الله عنه.
وكانت الشورى هي خلق الخلفاء الراشدين الاربعة رضي الله عنهم..
وكان الحوار والنقاش والرد على الفكرة بالفكرة هي من طبع واسلول الفقهاء المسلمين حتى اشتهر عن بعضهم مقولة ان رأيي صواب يحتمل الخطأ وراي خصمي خطأ يحتمل الصواب.مع ان البعض الاخر كان يعطي رأيه في المسألة ثم قد يعطي فيها رأيا اخر فيها –اذا تغيرت ا الظروف او المكان اوظهر له دليل جديد لم يكن يعرفه من قبل ..
وكان الاختلاف بالفكر والرأي لايحول دون اظهار ما عند الخصم من محاسن ..بل كان البعض قد يجد الحجة لخصمة في بعض المسائل.. وكانوا يعرفون قد ر بعضهم البعض..ويمتدحون بعضهم البعض حتى في غيبتهم احيانا..
ولم يكونوا غالبا يكفرون احدا بعينه او باسمه ورسمه الا نادرا..بل يحكمون على الافكار والاراء.. سلبا او ايجابا..
لان القلوب تتغير والافكار تتطور وقد تختلف ولا تستتقر على حا ل دائم ..هذا في الفروع.. ولكن في الاصول ..اصول العقيده.. فكانوا غالبا مجتعين عليها ولا يترددون فيها ..
والان ما احوجنا الى التأسي. بأولئك الصحابة الكرام والعلماء الافذاذ..خلقا وسلوكا ..علما وفقها .عملا وحكمة..تقى وتقوى..واذ كان الظاهر مطلوب..فان الاصل هو المضمون..ورحم الله تعالى ذالك الفقيه الذي اعتدل في جلسته عنما دخل عليه من له وقار ظاهري من عمامة ولحية طويلة و..ومن ثم عندما سأل وظهر مكنون كلام هذا الضيف ومقدار علمه الضئيل.. استرخى ذالك الفقيه وقال : (أن لي ان أمد رجلي..)..
والان قد يأتي رجل ما وذو القاب علمية اومركز مهني مرموق او لحية معتبرة وعمامة وقورة ..فيحترم ويقدر وحق له ذالك..فان توقير الشعائر من تقوى القلوب ومن شمائل المسلمين..ولكن عندما يتكلم ذالك العالم او يلقى محاضرة او فتوى في موضوع ما..ويتكلم بما يخالف الشريعة والعقل السليم..فان مكانته تهتز والثقة في اقواله تفتقد..وقد يستغرب البعض ويقول :يا اخي هذاعالم او عارف او امام اومفتي في مكان ما..والاجابة الان ليست مستعصية. فان الرجال تقاس بالحق..وليس العكس..والمعصوم هوفقط واحد لاغير.سيدنا محمد ابن عبد الله صلى الله عليه وسلم..
والمصيبة الان.. ان البعض وعن طريق نشر صورة العالم الفلاني الوقورة او القابه كقطب اوعارف او وارث او مرشد يحاول التأثير على الطرف الاخر لاسكاته واخراسه ..وقد يلبس لبوس الناصح الامر ويقول : اذهب واسلك الطريق من جديد او اخرس ولا تعاود الكتابة .ولا تعود للتدريس والتوجيه الا من طريقي...وهذاالاسلوب هو غير مجدي على الاقل..بينما كان ومن وقت قريب جدا.. كبار العلماء الفضلاء يحرمون الصور والتصوير الا عند الضرورة القصوى..وكانوا يفضلون لقب الفقير لله او الذليل لله .اوخادم الفقراء..
والغريب ان بعض من يدعو الى الفناء بالله تعالى بمعنى انه لا يرى على الحقيقة والتحقيق الا الله تعالى.. بينما هو تظهر صورهم الكريمة في كل مكان وفي كل الاحوال ..حتى كيف يدعو الله تعالى وكيف يصلى وكيف يسجد ..والقابه واسماءه من عارف وغوث وقطب وقدس الله سره .لا يمكن عدها وحصرها..
وقد يطلب من مريديه عدم اشراك احد معه بها .لانها من خصائصه التي خصه الله تعالى بها .وانه وحيد عصره وفريد دهره ..ودليله الهام او كشف خاص به او مكاملة مع الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ..حسب زعمه..
اقول : ان النماذج الاخيرة التي نوهت عنها هي الاستثناء والشاذ والقليل ..والحمد لله تعالى.وان الطيب والسليم والصادق والعارف الحق لحقوق الله تعالى هو الغالب وهو الاكثر..وان الجماعة والخير في امة الاسلام واجتماعها على الخير الى يوم القيامة ..ان ا شاء الهل تعالى ..
والله اعلم.. والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أدب الحوار في التصوف الاسلامي العظيم..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا اله الا الله الملك الحق المبين*محمد رسول الله الصادق الوعد الأمين :: المنتدى الإسلامي :: العقيدة الإسلامية-
انتقل الى: