لا اله الا الله الملك الحق المبين*محمد رسول الله الصادق الوعد الأمين

منتدى وتجمع تلمنـ(ذوالفقــــار)ـــــــس الإسلامي *اسلامي*اجتماعي*تفاعلي*علمي*
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بسم الله الرحمن الرحيم *** الحمد لله رب العالمين *** والصلاة والسلام على سيدنا ومولانا محمد الصادق الوعد الأمين وعلى آله الطيبين الطاهرين وأصحابه الغر الميامين*** ورضي الله تعالى عن جميع التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين *** وبعد:أهلا وسهلا بكم في تجمع ومنتدى تلمنـ(ذوالفقار)ــــــس الإسلامي*** منتدى اسلامي -اجتماعي - علمي***نرحب بجميع الأخوة الزائرين من بلدة تلمنس خاصة والأخوة من خارج البلدة عامة فأهلا وسهلا بكم في منتداكم ونتمنى لكم قضاء أوقات مفيدة معنا
أخي الزائر قبل شروعك بإضافة أي موضوع وقبل كتابتك أية كلمة تذكر قول الله تبارك وتعالى:"ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد" واعلم أن الكلمة مسؤوليةوهذا المنتدى للحصول على المعرفة والمواد العلمية المفيدة واعلم أخي الزائر أن كل موضوع أو مساهمة تخالف شروط وقوانين المنتدى سيكون مصيره الحذف وسلة المهملات *** يمنع نشر مواضيع تثير الفتن والنعرات الطائفية والدينية والمذهبية *** يمنع نشر مواضيع وصور تدعو للرذيلة والإنحلال الأخلاقي *** كما ننوه إلى أن المواضيع الموجودة والمساهمات في المنتدى ليس بالضرورة أن تعبر عن رأي إدارة المنتدى وإنما تعبر عن رأي صاحب الموضوع وكاتبه *** والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته***

شاطر | 
 

 كلمات في المذاهب وانما المؤمنون اخوة..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المعتز بالله



عدد المساهمات : 171
تاريخ التسجيل : 14/01/2011

مُساهمةموضوع: كلمات في المذاهب وانما المؤمنون اخوة..   السبت ديسمبر 08, 2012 9:53 am

وبسم الله الرحمن الرحيم
كلمات في المذاهب وانما المؤمنون اخوة..

وبعد..
قيل ان مصطلح- الخوارج - اطلق اولا على من خرج على الامام/ علي ابن علي طالب /عليه السلام وكانوا من أشجع اصحابه ..وهم جماعة ممن كان معه في حرب صفين ،وقد خرجوا عليه عندما رفض ما نتج عن التحكيم الشهير ، فقالوا له Sad لم حكمت الرجال؟؟لا حكم الا لله.).فرد عليهم بان هذه كلمة حق أريد بها باطل..
وقيل انما كان يجمعهم القول بالتبرؤ من عثمان وعلي رضي الله عنهما،وقدموا ذالك على كل طاعة و انهمكانوا يكفرون اصحاب الكبائر، وقيل انه كان منهم فئة المحكمة والازارقة والنجدات والبيهسية والاباضية.. ولكن الاباضية الان يتبرؤون منهم – كما قيل.
.وقيل انهم اكفروا عليا رضي الله عنه ،وان احد قادتهم /قطري ابن الفجاءة المازني- وكانوا يدعونه بامير المؤمنين..انه قال : ان الاية الكريمة : (ومن الناس من يعجبك قوله في الحياة الدنيا ويشهد الله على ما في قلبه وهو الد الخصام ) قد نزلت في الامام علي ،والعياذ بالله ..
وقيل انه مدح وصوب أشقى الاشقياء /عبد الله ابن ملجم - لعنه الله - وزعم ان الله تعالى قال فيه Sadومن الناس من يشرى نفسه ابتغاء مرضاة الله) والعياذ بالله..
وقيل ان شاعر الخوارج قال في الملعون/ عبد الله ابن ملجم:
(يا ضربة من منيب ما اراد الله بها
الا ليبلغ من ذي العرش رضوانا
اني لأذكره يوما فاحسبه
أوفى البرية عند الله ميزانا..)
أي كأن الله تعالى طمس على قلبه وبصيرته فرأى الحق باطلا والنور ظلاما واغتيال الخلية حلالا..

وقيل ان الابا ضية تنسب الى عبد الله ابن اباض الذي خرج ايام مروان ابن محمد ،وقيل انهم يعتقدون بقوله : ان مخالفينا من اهل القبلة كفار غير مشركين ومناكحتهم جائزة وموارثتهم حلال وغنيمة اموالهم من السلاح والكراع عند الحرب حلال..وما سواه حرام.وحرام قتلهم وسبيهم في السر غيلة .الا بعد نصب القتال واقامة الحجة..
وقيل انهم يعتقدون بكفر مرتكب الكبيرة كفر النعمة لا كفر الملة.
والمعلوم انه كان هناك فئة ثالثة اعتزلت حروب الفتنة ايام الامام علي وسيدنا معاوية رضي الله عنهما مثل /عبد الله بن عمر وسعد بن ابي وقاص ومحمد بن مسلمة الانصاري واسامة بن زيد بن حارثة الكلبي مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم ،لاعتقادهم ان كل تلك الحروب كانت حروب فتنة وعبثية وليست في صالح المسلمين .
ولا زالت كل الحروب التي جرت وتجري بين الفئات والمجموعات الاسلامية ليست في صالح المسلمين، وايادي اعداء المسلمين تعمل على تأجيجها وزيادة تسعيرها واستدامتها مع الاسف الشديد..
بعد هذا السرد الموجز المنقول بتصرف من بعض المصادر المتفرقة أقول :
لا مشاحة بالاسماء والالقاب والمصطلحات اذا كانت المضامين موافقة للكتاب والسنة..
وانا ادعو المسلمين عامة والسادة الاباضية وبقية المذاهب الكريمة خاصة الى تجاوز مرحلة حروب الفتنة بين الامام علي من جهة وسيدنا معاوية ومعه أمنا السيدة عائشة رضي الله عنهم اجمعين من جهة أخرى ..والى تجاوز جميع الحروب التالية بين السادة الخوارج واهل النهروان وبقية الفئات الاسلامية مع حكام عصورهم في تلك الفترة..
واذا كان اللعن والتكفير واللعن والتكفير المضاد قد ساد لفترة وجيزة خلال تلك الازمنة الغابرة نتيجة التشنج والتحريض ولاسباب كثيرة منها دسائس اعداء الدعوة الوليدة.ونتيجة الضحايا الذين سقوطوا من جميع الاطراف مما يدمي قلوب المؤمنين الى يوم القيامة .
فانه من غير المقبول ان يوجد الان من يكرر كالببغاء الفاظ اللعن والتكفير لهذا او ذالك ,فهذا غير مبرر ابدا..
فقد سقط ضحايا كثر من جماعة الامام علي ومن جماعة معاوية ومن جماعة الخوارج واهل النهروان ، ثم حدث الانتقام الرهيب من الامويين ثم جرت حروب العباسيين .. وكان على رأس تلك المآسي استشهاد سيدنا الحسين وثلة من آل البيت رضي الله عنهم في نقطة حالكة من التاريخ الاسلامي،مما استوجب الحزن والاسي العميق وان تذرف الدموع بسخاء واخذ العبر والدروس من استشهاده .ولكن الى هنا وكفى ..كفى نواحا وكفى بكاءا وكفى انتقاما وكفى دماءا وكفى فرقة بين المسلمين .وكفى هدما في صرح البناء الاسلامي العظيم..
فلننظر للامام والى المستقبل ولا يعقل ان يقدم الان أي عاقل على تكفير احد من الصحابة او من زوجات الر سول او من ال بيت الرسول او من المسلمين الذين تحاربوا في تلك الفترات العصيبة..نتيجة اجتهاد خاص به..واذا كان من الصعب توحيد المسلمين وصهرهم في بوتقة واحدة ،فعلينا واجب التركيز على العام والمشترك بينهم وهو كثير جدا وعلينا البناء على هذا العام ..ومن اهم هذا المشترك والعام هو وحدانية الله تعالى وعدم تشبيهه بخلقه وتنزيهه عما لا يليق به وخاتمية رسالة الرسول محمد ابن عبد الله صلى الله عليه وسلم والتمسك باحاديثه في الصحاح الست..والكف عن التعريض باحد من المسلمين ، واعتبارهم جميعا كانوا مجتهدين.فتلك امة قد خلت لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت.نقطة وانتهى..والان انما المؤمنون اخوة..
ويجب ان نبتعد عن التكفير وعن تعميم التكفير ..والاولى ان نحكم على الافكار والمعتقدات بشكل عام دون ان نعمم أو نلصق بشكل آلي اوصافا ونعوتا معينة باشخاص وشخوص معينين..
هذه دعوة متواضعة للتوحد ونبذ الخلافات ودعوة لاحترام الرأي والرأي الاخر والبعد – خصوصا – عن تكفير أيا من الصحابة او الخلفاءالراشدين او أئمة المسلمينو ممن يسمون بالخوارج. او اهل النهروان.لانتفاء اية اسباب منطقية او شرعية في هذا العصر..
واذا كان هذا العصر هو عصر العولمة والانفتاح على الاخر، واذا كان البعض يدعو لحوار الحضارات والاديان ، فمن باب اولى ان ينفتح كل المسلمين على كل المسلمين ، فكل المؤمنين اخوة.
واذا كان باب الاجتهاد مفتوحا فان شروطه معروفة وأولها العلم والتقوى ونبذ العنف والارهاب ، ويجب عدم فرض تعاليم اية اجتهادات على مجموع المسلمين بالقوة.
والله اعلم ..والحمد لله رب العالمين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كلمات في المذاهب وانما المؤمنون اخوة..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا اله الا الله الملك الحق المبين*محمد رسول الله الصادق الوعد الأمين :: المنتدى الإسلامي :: التصوف الإسلامي-
انتقل الى: